زيدان الجابري
زيدان الجابري
متابعة – ايزيدي بريس
تناقلت وسائل الاعلام العراقية لقاءا مع رئيس مكتب المسمى بمكتب السياسي لثوار العشائر المدعو زيدان الجابري ينكر فيها الجابري تهجير المسيحيين و مئات الآلاف من الايزيديين من شنكال و سبي و قتل نسائهم, اطفالهم و شيوخهم. الجابري يقول في هذا اللقاء “ بأنه لم يرى هذه الاشياء بعينه و ان الايزيديين و الاقليات الاخرى تركوا مناطقهم طوعاً و لم يكن تنظيم داعش الارهابي سببها. كما وعبر الشارع الايزيدي والمسيحي والاقليات الاخرى عن استيائهم من تصريحات الجابري وبعض من الشخصيات العراقية السياسية التي تنكر عن ما جرى بحق الابرياء وابناء الوطن من الاقليات بيد تنظيم الدولة الإسلامية . و طالب الكثير من المثقفين والنشطاء الايزيدين من القضاء العراقي بالرد على هكذا تصاريح الخطيرة والتحريضية ومعاقبة من يساند تنظيم داعش بأقصى العقوبات القانونية . يذكر أن تنظيم داعش اعلن في صحيفتهم “ دابق “ عن فخرهم وسعادتهم في سبي النساء وبيعهن كما يحلو لهم . وايضا قد نشروا وثيقة اخرى تحدد اسعار النساء للبيع . والجدير بالذكر أن تنظيم داعش خطف وسبي اكثر من 5000 ايزيدي و قتل اكثر من 4000 ايزيدي ذبحا ودفنا حيا واعدام بالرصاص بعد هجومهم على شنكال . كما وجد في الاوان الاخيرة وبعد تحرير شنكال عن 11 مقبرة جماعية تضم مجموعة كبيرة من الجثث تعود اكثرها الى الاطفال والنساء من الديانة الايزيدية.